Events

درويش كرم صيقلي بيوبيله الكهنوتي الستين

28 September 2019


 

أقام رئيس أساقفة الفرزل وزحلة والبقاع للروم الملكيين الكاثوليك المطران عصام يوحنا درويش، غداء تكريميا للمعتمد البطريركي الإنطاكي في روسيا المتروبوليت نيفن صيقلي، احتفالا بيوبيله الكهنوتي ال60، في حضور الوزير السابق كابي ليون، المونسنيور عبدو خوري ممثلا المطران جوزف معوض، الأرشمندريت جورج معلوف ممثلا المتروبوليت انطونيوس الصوري ووجوه زحلية من اصدقاء صيقلي.

 

وألقى درويش كلمة رحب فيها بالحضور، مهنئا صيقلي بيوبيله ال60 ومعتبرا ان تكريمه هو "تكريم لكل زحلة". وقدم له مجسما لمريم العذراء من الكريستال.

 

ورد صيقلي بكلمة قال فيها: "لا اعتبر هذا التكريم لشخصي، هو تكريم للمدينة، وأنا شاكر لك سيدنا لأنك تكرم المدينة من خلال شخصي. أنا اسميك صائدا للناس، تصطاد الناس بشبكة المحبة التي تملكها".

 

أضاف: "سيدنا عصام يحمل في قلبه ثمر الروح، على ما قال بولس الرسول في رسالته الى اهل غلاطية: ثمر الروح، الإيمان، المحبة، السلام، طول الأناة والإصلاح. انظروا الى ما شهدناه اليوم من انجازات في هذه المطرانية، الإصلاح الذي يقوم به سيادة المطران درويش، محبته لأهل زحلة والبقاعيين. سيدنا عصام يحمل هذا الثمر، ثمر الروح ويعمل لمجد الكنيسة ومجد زحلة ومجد لبنان".

 

وتابع: "أنا شاكر سيدنا للنخبة التي جمعتها اليوم، واطمئنوا انه كلما تكرمت كلما تعلقت بزحلة، وكل ما هو تكريم انقله الى الكنيسة والبلد والمدينة ولكم. اشكر المطران درويش على هذه اللفتة الكريمة، واشكر السادة مطارنة زحلة الذين اوفدوا ممثلين لهم. أحمل كل واحد منكم في قلبي منذ سنين، في ال60 سنة التي خدمت فيها في المدينة والكهنوت، ولولاكم لما وصلت الى ما انا عليه اليوم بصلوات سيدنا المطران عصام يوحنا درويش الكبير".

 

ثم شرب صيقلي نخب درويش ورنم "لسنين كثيرة يا سيد" باللغة الروسية، وقدم لدرويش ايقونة بيزنطية للسيدة العذراء.

 

كما قدم ليون لدرويش لوحة زيتية للشاعر الزحلي سعيد عقل بريشة الفنان ميشال داوود.

وفي ختام الإحتفال وزع درويش على الحضور مجسما صغيرا لصخرة حفر عليها "يسوع هو صخرتي".

Share this: