Events

لماذا يتراجع عدد المسيحيين في الشرق الأوسط

1 December 2016


 

أعدت كريستين تشك تقريراً نشرته صحيفة كريستيان ساينس مونتورتحت عنوان "لماذا يتراجع عدد المسيحيين في منطقة الشرق الأوسط"، ذكرت فيه أن منطقةالشرق الأوسط التي شهدت ميلاد المسيحية، والتي شكل معتنقوها خلال وقت من الأوقاتأغلبية السكان، أصبحت الآن لا تضم سوى بضع أقليات صغيرة من المسيحيين. حيث دفعتالعديد منالظروف معظم مسيحيي المنطقة للبحث عنفرص أفضل للعيش في الخارج، مع ما يتعرضون له من اضطهاد طائفي وتمييز في دول مثلالعراق، وفق ما ورد بالتقرير.

ويشير التقرير إلى أنه مع بداية القرن الـ20كان المسيحيون يشكلون في جميع أنحاء المنطقة نسبة 20% من السكان، ولكنهم الآنأصبحوا يشكلون أقل من 10%، ولعل النصيب الأكبر من هذا التراجع كان في العراق. إذأشارت إحصائيات عدد السكان المسيحيين مع بداية الغزو الأميركي للبلاد إلى أنالمسيحيين باتوا يشكلون نسبة تقل عن 5 % من إجمالي سكان البلاد. ولكن كثيرين منهمفروا من البلاد مع تعرض المسيحيين للقتل أو الخطف أو التهديد. وتشير التقديرات إلىأن ما يقرب من 20% من اللاجئين العراقيين في الخارج هم من المسيحيين. فلماذا تتناقصأعدادهم أيضاً خارج العراق؟ ويشير التقرير إلى أن الدافع الأكثر شيوعاً هوالاقتصاد، وليس الاضطهاد.

وينقل التقرير عن فيونا مكالوم، أستاذة دراساتالطوائف المسيحية في الشرق الأوسط في جامعة سانت أندروز باسكتلندا، قولها "الناسيسعون للحصول على حياة أفضل.. هذا ليس حال المسيحيين وحدهم، بل والمسلمينأيضاً".

ومع انخفاض معدل المواليد المسيحيين عن عدد المواليد المسلمين،اضمحل عدد المسيحيين في المنطقة حتى من دون هجرة. ويشير التقرير إلى أن التمييزالديني كان أيضاً من بين العوامل التي ساهمت في ذلك. ويذكر أن المسيحيين الأقباط فيمصر يقولون إنهم يتعرضون للتمييز المنهجي للحكومة. كما يشير إلى أن المسيحيين فيالأراضي الفلسطينية تعرضوا للتخويف وسرقة الأراضي.

ويذكر التقرير أنالعلاقات بين المسلمين والمسيحيين بصفة عامة مستقرة، ولكن ثمة عناصر داخل كل منالطائفتين تتخذ مواقف عدائية من الجانب الآخر. فهل كان ظهور الإسلام السياسي عاملاًفي ذلك؟

ويشير التقرير إلى أنه في دولة مثل مصر، حيث كانت النساء يرتدينفيما مضى التنانير القصيرة، باتت الآن معظم النساء محجبات، ولعل في ذلك دليلا بينالعديد من الدلائل على الدور المتنامي الذي يلعبه الإسلام في حياة المصريين، الأمرالذي يخلف شعوراً بعدم الارتياح لدى المسيحيين.

 

Share this: