Events

مطارنة الروم الكاثوليك: الهم المعيشي أولوية وللاسراع في قانون الانتخاب

3 March 2017


 

 

عقد مطارنة اللروم الملكيين الكاثوليك والرؤساء العامون والرئيسات العامات، اجتماعهم الشهري في المقر البطريركي في الربوة، وأداره منسق الإجتماعات المطران إيلي بشارة الحداد. وتدارسوا شؤونا كنسية ووطنية، وفي ختام الإجتماع أصدروا البيان التالي:

"أولا: درس المجتمعون الموضوع الذي يشغل اللبنانيين، ألا وهو القانون الانتخابي. وتوقفوا عند التجاذبات بين كل الأطراف والتي لم تؤد بعد إلى موقف موحد. فدعوا الأقطاب كافة إلى الإسراع في وضع قانون انتخاب عادل يراعي التمثيل الصحيح لمكونات المجتمع اللبناني.

ثانيا: يبقى الهم المعيشي في نظر الآباء أولوية مطلقة. وإن تلهى اللبنانيون بعناوين سياسية محلية وإقليمية ودولية، إلا أنهم يعانون صعوبة العيش في الواقع، وكثيرون يصعب عليهم تأمين لقمتهم اليومية.

ثالثا: إستحسن المجتمعون التوقف عند الطرح المتداول لخصخصة الكهرباء وقطاعات أخرى مهمة في حياة المواطن، من شأنها تسهيل شؤون المواطنين وكف الهدر.

رابعا: حول دراسة الموازنة، حض المجتمعون السادة النواب على الأخذ في الاعتبار حصة الفقراء في المجتمع اللبناني، وإجراء دراسة ممحصة لسلسلة الرتب والرواتب، وتأمين مصادر تمويلها من غير الضرائب لئلا تشكل عبئا فتزيد الدين العام.

خامسا: درس المجتمعون شؤونا إدارية خاصة بالكنيسة، فاطلعوا على بيان عمل المحاكم الروحية في لبنان، إضافة إلى شؤون كنسية أخرى.

سادسا: دعا المجتمعون المؤمنين الى قضاء فترة الصيام المبارك بجو من التقوى والصلاة، متمنين للجميع صوما مباركا".

Share this: